مبادرات تنظيف الشواطئ تصل أعماق سهل حشيش في البحر الأحمر

تنظيف أعماق البحر في سهل حشيش تصوير : المصري اليوم

نظمت جمعية المحافظة على البيئة فى البحر الأحمر، أمس، حملة لتنظيف أعماق وشواطئ منطقة سهل حشيش جنوب الغردقة، بمشاركة عدد من الغطاسين، وعدد من العاملين فى مراكز الغوص، ومحبى البيئة البحرية، أسفرت عن رفع كميات كبيرة من المخلفات البلاستيك والخشب وإطارات السيارات ومقذوفات البحر، وتم نقلها إلى المدفن البيئى فى صحراء الغردقة.

وقال حسن الطيب، رئيس جمعية الإنقاذ البحرى وحماية البيئة، إن مخلفات البلاستيك تمثل خطراً يهدد الموارد الطبيعية فى كل البحار والمحيطات، مشيراً إلى تقارير هيئة الأمم المتحدة التى ذكرت أن ملايين الأطنان من المخلفات تذهب إلى البحار والمحيطات سنوياً، وتهدد بشكل مباشر الموارد الطبيعية من الشعاب المرجانية والكائنات البحرية، خاصة السلاحف والدلافين، وتؤثر على صحة الإنسان، ومن هنا خرجت مبادرات تنظيف جزر وشواطئ البحر الأحمر لإعلانها خالية من المخلفات.

وتتضمن الحملة التعاون المستمر مع مراكز الغوص ومنظمات المجتمع المدنى لتنظيف الشواطئ والجزر، ووضع نظام مراقبة للمراكب البحرية يضمن إلزام المراكب بتسليم مخلفاتها بعد عودتها من الرحلات البحرية، وإطلاق حملات توعية بمخاطر إلقاء مخلفات البلاستيك.

المصدر

المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *