معلومات عن اهم اهتمامات الأثنوغرافيا

تُعرف الأثنوغرافيا بأنها أحد فروع علم الإنسان أي الأنثروبولوجيا، وهي وصف للأعراق البشرية، أي وصف لأحوال البشر، ويُعرف هذا المصطلح باسم الناسية أو الإنثوغرافي، وهذا المصطلح مشتق من الكلمة اليونانية (Ethnos) التي تعني الجنس والعرق، والكلمة الأخرى هي (Anthropos) التي تعني الإنسان، وتشتمل على وصف للسلالات والشعوب، وهي من العلوم التي تعتمد على التطبيق الميداني لرصد ثقافات الناس المختلفة ومعرفة سلوكياتهم الاجتماعية، كما يتضمن وصفاً شاملاً للحياة الإنسانية والثثقافة المتعلقة فيه والمظاهر الخارجية لهذه الثقافة والتي تظهر على جميع فئات البشر وتسجيلها، وفي هذا المقال سنذكر معلومات عن الأثنوغرافيا.

معلومات عن الأثنوغرافيا

  • يمكن اتباع طريقتين مختلفتين في هذا العلم، وكلتا الطريقتين تعتمدان على التطبيق، لأنها علم تطبيقي كما هو معروف، الطريقة الأولى تكون نظرية وصفية، أي تعتمد على دراسة سجلاتها لتبين طريقة تطور المجتمع والهيكلة الخاصة فيه، أما الطريقة الثانية فتقوم على عقد مقارنات بين المجتمعات الأثنوغرافية، حيث تقوم هذه المقارنة حول موضوع معين في المجتمع مثل الأخلاق.
  • تعتمد على إجراء البحوث التحليلية والوصفية التي يقوم بها علماء الأنثروبولوجيا، وهذا العلم يكون شاملاً لجميع المجتمعات وحتى البدائية منها، كما يهتم هذا العلم بتركيبة المجتمعات وطريقة تداخلها وتفاعلها مع بعضها البعض.
  • يوجد علاقة وثيقة بين هذا العلم وعلم الأثنولوجيا، ويرى بعض العلماء مثل العالم هيرز كوفنتر أن هذا العلم هو وصف للحضارات المتعاقبة على المجتمعات المختلفة، كما أنه يبحث في مشاكلها التي تتعلق بالعادات التي يقوم بها أبناء المجتمعات الإنسانية المختلفة، وقد ذكر هذا في كتاب “الإنسان وأعماله”.
  • تعتبر من أقدم فروع علم الإنسان، وبدأ منذ أن قام الأوروبيون بوصف القبائل التي كانت تسكن أمريكا، ووصف الشعوب المحلية الأخرى التي كانت في آسيا وإفريقيا وأستراليا.
  • يوجد العديد من المتاحف الأثنوغرافية الموجودة في مختلف أنحاء العالم، والتي تعرض تاريخ الإنسان منذ القدم، بما فيها الشعوب البائدة.
  • تلقي الضوء على طريقة الإنسان في استغلال الطبيعة من حوله.

اهتمامات الأثنوغرافيا

  • تهتم بوصف العادات والتقاليد الخاصة بالمجتمعات.
  • يصف الأدوات التي تستخدمها الشعوب، وكل ما يتعلق بثقافاتهم وأشيائهم المادية.
  • يهتم علماؤها بكل ما يساهم في تطوير المجتمعات الإنسانية، حيث استخدموا دراساتهم المختلفة في هذا.
  • تستند الكثير من العلوم الإنسانية إلى هذا العلم مثل علم الآثار الذي يجلب المعلومات عن المجتمعات البسيطة والبدائية والتقليدية منه، ويعقد مقارنات بين الناس والأدوات الموجودة الآن وبين ما عُثر عليه في المواقع الأثرية المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *